مقالات

هل يجب علي قبول ملفات تعريف الارتباط؟

عندما تقوم بزيارة موقع ما للمرة الأولى على جهازك، فغالباً ما يسألك عن ملفات تعريف الارتباط “Cookies”، إذ يظهر لك خيارين أما قبول أو رفض. سوف نشرح في هذا الدليل لماذا يسألك كل موقع ويب على ذلك وهل تحتاج إلى قبول ملفات تعريف الارتباط أم لا.

هل أحتاج إلى قبول ملفات تعريف الارتباط؟

ما هي ملفات تعريف الارتباط؟

ملفات تعريف الارتباط “Cookies” بالمتصفح هي  عبارة عن ملفات نصية صغيرة الحجم تتيحها مواقع الويب ويقوم متصفحك بتنزيلها تلقائياً أثناء زيارتها. تحتوي ملفات تعريف الارتباط على تفضيلات المستخدم أثناء التنقل ما بين الصفحات في ذلك الموقع، أيظاً تشمل معلومات عن هوية المستخدم عند زيارة الموقع مرة أخرى.

الشيء السلبي في ملفات تعريف الارتباط يتعلق بخصوصية المستخدم، بحيث أن أي موقع ويب يمكنه قراءة ملفات تعريف الارتباط بواسطة أي موقع ويب آخر، وبالتالي يمكن استخدامها بسهولة لتتبع تفضيلات المستخدمين في تصفح الويب بدون علمك. وهذا ما تفعله العديد من شبكات الإعلانات على الانترنت.

النوافذ المنبثقة لملفات تعريف الارتباط؟

سابقاً عندما تقوم بزيارة موقع ويب معين، فإنه يقوم بتتبعك باستخدام ملفات تعريف الارتباط مباشرة بدون أخذ إذن منك. وفي عام 2016 قام الاتحاد الأوروبي بسن لائحة القوانين العامة لحماية البيانات (GDPR)، والتي بدأ تنفيذها في منتصف عام 2018. ويشمل ذلك جعل جميع مواقع الويب المستضافة في الاتحاد الأوروبي أن تحصل على موافقة من قبل الزوار قبل تتبعهم باستخدام ملفات تعريف الارتباط. إليك لائحة قوانين GDPR:

  • طلب الموافقة من الزائر قبل استخدام أي ملفات تعريف ارتباط.
  • قدم معلومات حول ما يقوم بتتبعه موقعك باستخدام ملفات تعريف الارتباط قبل الحصول على الموافقة.
  • احتفظ بسجلّ الموافقة الواردة من زوار الموقع.
  • التسهيل على الزائرين سحب موافقتهم إذا سبق أن تم تقديمها.
  • السماح للزُّوار بتصفح الموقع حتى في حالة رفضهم استخدام بعض ملفات تعريف الارتباط.

من بين طرق الامتثال لهذه القوانين، قام مطوري مواقع الويب بإنشاء نوافذ منبثقة تُنبِّهك باستخدام الموقع لملفات تعريف الارتباط، وأغلب المواقع تسألك عما إذا كنت تريد قبول أو رفض ملفات تعريف الارتباط والتي من شأنها يمكن للموقع تتبع تفضيلاتك ومعرفة هويتك.

غالباً ما تشمل هذه النوافق المنبثقة هذه الجملة “نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط”، وهناك البعض منها تظهر بدون خيار القبول أو الرفض.

علاوة على ذلك، قد تهتم بقائمتنا حول أفضل متصفحات الويب للأندرويد من أجل الخصوصية.

أنت حر في رفض ملفات تعريف الارتباط

كما رأيت أعلاه، قوانين الاتحاد الأوروبي لحماية بيانات المستخدمين لا تفرض على المستخدم أن يقبل ملفات تعريف الارتباط، إذ يمكنك رفض استخدام Cookies والاستمرار في تصفح موقع الويب الذي يتوافق مع لوائح الاتحاد الأوروبي. في حالة عدم امتثال موقع الويب لهذه القوانين فقد يتعرَّض لعقوبات على رقمية (على محرك بحث جوجل مثلاً) وغرامات مالية إذا تطلب الأمر ذلك.

ليس هناك أي سلبيات في تصفح الموقع أو تجربة الاستخدام إذا قمت برفض ملفات تعريف الارتباط لموقع ويب معين. لديك كامل الحق القانوني في رفض ملفات تعريف الارتباط “Cookies” الخاصة بأي موقع ويب والاستمرار في تصفح الموقع بدون أي نتائج سلبية.

إذن في المرة القادمة التي يطلب منك أحد مواقع الويب قبول ملفات تعريف الارتباط، لا تتردد في الرفض إذا كنت تريد تصفح ذلك الموقع بكل خصوصية. يقوم متصفح الويب بحفظ ملفات تعريف الارتباط الخصة بالعديد من مواقع الويب التي قمت بزيارتها، ومع ذلك يمكنك مسحها. إليك كيفية القيام بذلك:

TrobWeb

مهندس تقني من مواليد سنة 1997، لدي أكثر من 10 سنوات من الخبرة في هذا المجال، وقد كتبتُ مقالات تقنية مهمة حول أفضل التطبيقات ومواقع الويب، الشبكات الاجتماعية، الويندوز والماك، الايفون والأندرويد، الحلول التقنية وغيرها من الأمور المتعلقة بالويب. أُحب العبث بالأدوات الجديدة والتعرف على الأحداث الجديدة في عالم التكنولوجيا. كتبتُ أكثر من 3000 مقال ودليل إرشادي مفيد للجمهور بكون أنني أحب الجودة والدقة لذلك أضمن لك محتوى جدير بالثقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى